تقصي الحقائق حول فيروس كورونا / الوقاية

لا تدع الشائعات الكاذبة حول الفيروس تضللك!  -فالخوف بشكل صحيح مطلوب للوقاية بشكل صحيح-

مع انتشار فيروس كورونا المستجد في جميع دول العالم، تنتشر أيضا معلومات لا أساس لها من الصحة نتيجة المخاوف من الإصابة بالعدوى. 

سنقوم هنا بالتعريف عن معلومات تتعلق بطرق الوقاية، للحد من انتشار المعلومات الكاذبة والتصرفات الخاطئة الناتجة عن تصديقنا لمعلومات سمعناها أو شاهدناها دون التحقق من صحتها.

*تعتمد هذه المقالة على معلومات مصدرها منظمة الصحة العالمية (WHO) ومبادرة تقصي الحقائق اليابانية (FIJ).

1. تعريض نفسك لأشعة الشمس أو درجة حرارة فوق 25 درجة مئوية لن يقيك من الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد.

ستكون معرض للإصابة بفيروس كورونا المستجد حتى في جوٍّ صحو، أو كانت درجة الحرارة مرتفعة. ففي الواقع، هناك إصابات بفيروس كورونا المستجد حتى في بلاد مناخها دافئ. وفي الأساس إن درجة حرارة جسم الإنسان الطبيعية حوالي 36.5 أو 37 درجة مئوية، فمن المستحيل أن يموت الفيروس بدرجات حرارة أقل من هذه.

كذلك الأخبار التي تقول بأن الفيروس لا يمكنه الانتشار في مناطق دافئة وعالية الرطوبة، أو أنه يتم القضاء على الفيروس بالبرودة أو الثلج هي أخبار غير صحيحة. 

2.  شرب الماء الساخن لن يقيك من الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد.

انتشرت معلومات كثيرة في جميع دول العالم أن “الفيروس ضعيف تجاه الحرارة، فتستطيع وقاية نفسك بشرب ماء ساخن درجة حرارته ما بين 26 و27 درجة”، “ينصح بشرب الماء الساخن” وغير ذلك، لكن هذه أيضا غير صحيحة. 

يُعرف بأن الفيروسات بشكل عام ضعيفة تجاه الحرارة، لكن هذا لا يعني أنه تفقد نشاطها في هذه الحال.

وبالمثل فإن الدخول في حمام ساخن أو أخذ دُشَا بالماء الساخن لن يقيك من الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد.

3. آلة تجفيف اليدين ليس لها فعالية في القضاء على فيروس كورونا المستجد.

فمن الضروي تعقيم اليدين بالكحول أو غسلهما بالماء والصابون بشكل دوري. لكن تنشيف يديك جيدا بالمنشفة أو آلة تجفيف اليدين بعد الغسل، مفيد للوقاية من الإصابة بالعدوى.

4. رش المعقم أو المبيض (الكلور) على جسمك لن يقيك من الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد.

قد يسبب رش المعقم أو المبيض على الجسم مشاكل في العين أو الجلد. وهناك خطر كبير إن دخلا إلى الجسم عن طريق الخطأ.

لذا يرجى الحذر جيدا عند استعمال مواد كهذه.

5. شرب المشروبات الكحولية لن يقيك من الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد.

بل على العكس، فشرب الكحول بشكل متكرر أو الإفراط في شربه يضر بصحتك.

6. إيقاف التنفس لمدة 10 ثواني أو أكثر دون السعال أو الشعور بعدم الراحة، ليس له صلة بفيروس كورونا المستجد.

إن الأعراض الأكثر شيوعا لوباء كورونا المستجد هي السعال والتعب العام والحمى. ويتم الكشف عن الإصابة بالعدوى وتأكيدها من خلال عمل الفحوصات الطبية وليس التنفس. 

7. لا ينتشر فيروس كورونا المستجد عن طريق الذباب أو البعوض.

حتى الآن لا توجد معلومات أو أدلة علمية تثبت وجود حالات أصيبت بفيروس كورونا المستجد بواسطة الذباب أو البعوض. فهو بشكل رئيسي ينتقل من خلال الرذاذ الناتج عن السعال أو العطاس أو الحديث. وكذلك قد ينتقل عند لمس أسطح يوجد عليها الفيروس ومن ثم لمس العين أو الأنف أو الفم قبل غسل اليدين.

8. يقال أن هناك بعض الأطعمة أو المشروبات التي لها فعالية في حمايتك من الإصابة بالعدوى، لكن الآتي ذكره ليس صحيح أو لا يوجد دليل كافي يثبت صحته.

لا يوجد ما يثبت صحة نظرية أن الفلفل الأحمر الحار يفيد في الوقاية أو علاج فيروس كورونا المستجد.

ليس هناك أبحاث موثوقة تثبت أن نوعا معينا من الأعشاب البحرية (الطحالب البحرية) تفيد في الوقاية من فيروس كورونا المستجد.

ويقال أيضا أن شرب الشاي الأخضر أو الشاي الأسود مفيد للوقاية. قد يكون هناك احتمال أن أحد العناصر الموجودة في الشاي الأخضر له القدرة على السيطرة على الفيروس، لكن حتى الآن ليس هناك تقارير لأبحاث تثبت هذا أو حالات مؤكدة لأشخاص لاقوا نتائج وقائية بالفعل. 

وأيضا لا توجد أدلة تثبت أن تناول الثوم يحمي من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وبالنسبة لفيتامين د، قيل أنه يفيد في الوقاية من فيروس كورونا المستجد، أو أنه يصيب الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د، لكن معهد الأبحاث الوطني للصحة والتغذية لم يؤكد صحة هذا حتى الآن.

إذا ما الذي يجب فعله من أجل الوقاية؟

كي تحمي نفسك من الإصابة بالعدوى، عليك أن تترك مسافة بينك وبين الآخرين، وأن تقوم بشكل دوري بتعقيم الأشياء والأماكن التي يتم لمسها كثيرا، وأن تغسل يديك بالصابون أو الكحول بشكل دوري. ومن الضروري الامتناع عن لمس العين أو الأنف أو الفم. يرجى مراجعة مقالات أخرى تتعلق بطريقة غسل اليدين والأماكن التي يجب تجنبها لمنع انتشار العدوى.

احمي نفسك والأشخاص المهمين بالنسبة لك من فيروس كورونا من خلال معرفة طرق الوقاية الصحيحة وتطبيقها!

راجع الموقع التالي في حال قرأت إشاعة تتعلق بفيروس كورونا المستجد، لكنك لا تعرف إن كانت صحيح أم لا.

WHO(世界保健機関)のファクトチェック(Myth busters)

←ملخص عن الشائعات المنتشرة في جميع أنحاء العالم والمتعلقة بفيروس كورونا، وكذلك ما يقابلها من معلومات صحيحة. يمكنك رؤيتها باللغة الإنكليزية والفرنسية والإسبانية والصينية والروسية والعربية.

ملخص عن معلومات مبادرة تقصي الحقائق اليابانية (FIJ) التي تم التحقق منها 

←للتحقق من صحة المعلومات المنتشرة في اليابان والمتعلقة بفيروس كورونا المستجد، حيت يتم نشر الحقائق التي تم التحقق منها من قبل وسائل الإعلام اليابانية والأجنبية.  يمكنك رؤية هذه المعلومات باللغة اليابانية والإنكليزية.

タイトルとURLをコピーしました